آخر الأخبارأسواق وصناع

عاطف عبد اللطيف: علينا استغلال الأزمة الأوربية فى ارتفاع أسعار الغاز لجذب أعداد كبيرة من السياح

كتب: فتحي السايح

ونحن مع بدايات الموسم السياحى الشتوى البارد فى جميع أنحاء العالم؛ عدا مصر التى تظهر فيها سماؤها الصافية وشمسها الدافئة فى الأفق وما بين الرغبة التى تريدها مصر أن تحقق فيه أعلى معدلات للسياحة بأن نصل إلى مستوى 30 مليون سائح وأن تستغل ما لدينا من مميزات وما لدى الغير من أزمات فى مثل هذا التوقيت؛ طالب الخبراء السياحيين باستغلال الأزمة الأوربية فى ارتفاع أسعار الغاز لجذب أعداد كثيرة من سياح العالم.

وأوضحوا أنه علينا استغلال ارتفاع العملة الدولارية لأنه سيكون لصالح السياح بجميع فئاتهم؛ مؤكدين على أصحاب الفنادق والمنتجعات السياحية ضرورة تكرار نفس الخدمات التى كانت تقدم فى أوقات ( مؤتمر المناخ ) وتثبيتها بجميع الفنادق المصرية.

منوهين لضرورة زيادة خطوط الطيران العارض بين المدن السياحية والدول الأوربية.

وفى البداية يقول عاطف عبد اللطيف الخبير السياحى ورئيس جمعية مسافرون للسياحة، أن فنادق مصر وخاصة الرابضة بالمدن الساحلية كشرم والغردقة ومرسى علم تعيش هذه الأيام على أمل نجاح الموسم السياحى الشتوى؛ وأن تعود نسب الاشغالات السياحية كما كانت.

وأشار إلى أن أعداد السياح المطلوبة كما تخطط الجهات المعنية ب30 مليون سائح أمر غير مستبعد لمصر خاصة فى الوقت الراهن ولا بعيد المنال على أن تقوم الدولة بدورها والعامل بدوره.

أضاف: سنستقبل موسم سياحى رائع من السياح الأجانب والعرب والمصريين وأن يصبح ( موسم سياحى).

مطالبا أن تصبح الخدمات التى كانت تقدم للسياح بالمدينة الخضراء مدينة الأمن والسلام ( شرم الشيخ ) لجميع الجنسيات من دول العالم وأن تستمر كما هى وأن تسير الأمور كما كانت فى أوقات استضافة مصر لمؤتمر المناخ العالمى الذى شهد له العالم الدولى والعربي بنجاح منقطع النظير.

وناشد الحكومة والجهات المعنية بالقطاع السياحي، بأن تسهل كافة الإجراءات لمستثمرين السياحة فى أنحاء مصر.

وشدد على ضرورة طرح خصومات على أسعار تذاكر الطيران وغيرها من وسائل المواصلات مثل باصات السياحية.

ومن جانبهم طالب خبراء السياحة الجهات السياحية المختلفة والمجتمع السياحى بشكل عام، بضرورة التكاتف ووضع خطة تسويقية وبرامج جديدة للسياحة خلال الشتاء الحالى واستغلال الأزمة الاقتصادية فى أوروبا لاستقبال أكبر عدد من الزوار خلال موسم الشتاء.

علاوة على استغلال ارتفاع العملة الدولارية بالأسواق سيكون بالتأكيد لصالح السياح.

فيما قال الخبير السياحى د. محمد سلامة أن أعداد السياح سيرتفع بنسب كبيرة خلال الموسم الشتوى وبات على شركات السفر أن تستغل مميزات مصر وروعة منتجعاتها وتنافسية أسعارها للترويج.

وقال سلامة، إنه على مستثمروا القطاع السياحى الانتباه لجذب السياح من فئة العائلات بدلا من الاعتماد على الغرف الفردية والمزدوجة لأن هذا القطاع سيجذب أعدادا كبيرة من السياح
خاصة من دول روسيا والدول الاسكندنافية.

أضاف علينا الاهتمام وزيادة خطوط الطيران العارض من وإلى شرم والغردقة ومرسى علم وبين الدول الأوروبية والأمريكتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: