أسواق وصناعطاقة

ختام فعاليات معرض فايركس مصر في دورته الثانية القاهرة

كتبت – عزة يوسف

 

اختتمت الأربعاء الماضي فعاليات الدورة الثانية من معرض فايركس مصر للسلامة من الحرائق والوقاية منها، والذي اقيمت فعالياته تحت رعاية وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة وتنظمه شركة إنفورما مصر، وقد افتتحه وزير الكهرباء و الطاقة المتجددة محمد شاكر يوم 1 نوفمبر الماضي، بمشاركة أكثر من 50 عارضًا في مختلف مجالات المعرض المتعلقة بمكافحة الحرائق والوقاية منها.

استقبل المعرض 1500 زائرًا خلال أيامه الثلاث والتي اتيحت لهم فرصة الإطلاع على كافة المعدات والأنظمة الجديدة المتوفرة في الأسواق العالمية، وكيفية استخدامها بالسوق المصري لذا يعتبر فايركس مصر أنه البوابة الرئيسية للتوعية بمخاطر الحرائق، بالإضافة إلى أنه حلقة الوصل بين المُستثمرين والشركات العاملة في هذا المجال.

ويعتبر معرض فايركس مصر واحد من أهم الفرص إقليميًا للمهنيين العاملين في مجال السلامة من الحرائق والتي من خلالها يمكنهم التعرف على كل ما هو جديد في تلك الصناعة وآخر ما توصلت إليه النظم التكنولوجية في هذا المجال، لما يقدمه من خدمات خاصة بقطاعات السلامة والحماية والكشف عن الحرائق، بما فيها قطاعات الحماية من الحرائق السلبية، وأنظمة الرش والقمع، وإضاءة الطوار، وجاء نجاح هذه الدورة بعد أن أقيمت دورته الأولى في عام 2019.

قال كريس سبيلر مدير مجموعة المعارض العالمية إنفورما، “إن هذه النسخة من المعرض شهدت إقبالا كبيرا من الحاضرين و مشاركة عدد أكبر من عدد العارضين في النسخة الأولي، مما يشجع إنفورما علي إقامة المزيد من النسخ في الأعوام القادمة.”

و أضاف سبيلر، “إن الأهتمام الذي أظهره الزوار بالاطلاع على مستجدات مجال الحرائق و السلامة منها، شجع العديد من الشركات العالمية على المشاركة في المعرض”.

وشهد المعرض عقد مؤتمر Devising Proactive Approach to Fire and Life Safety، والذي استضاف مجموعة من الخبراء والمتخصصين في مجال مكافحة الحرائق، ودارت حلقات النقاش حول طرق التوعية والوقاية منها واتخاذ الخطوات الصحيحة عند بدئها لتفادي وتقليل الضرر الناجم قدر الإمكان بالإضافة إلى مناقشة أفضل الأساليب في مجال مكافحة الحرائق.

جاءت الدورة الثانية لمعرض فايركس مصر متماشية مع اهتمامات وأهداف الدولة المصرية بتطوير البنية التحتية، والتواصل بشكل فعال مع السوق المصرية، بشأن التطور في تقنيات أنظمة إنذار الحرائق ومكافحتها بشكل أوتوماتيكي، بل ومنع حدوثها من الأساس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: