أسواق وصناع

النقل الدولي واللوجستيات: بدء التسجيل للدورة الاحترافيه لسائقي النقل البري “iru”

بالتعاون مع الاكاديميه العربيه للعلوم والتكنولوجيا..

أعلنت شعبه خدمات النقل الدولي واللوجستيات بالغرفه التجاريه بالاسكندريه، بالتعاون مع كليه النقل الدولي واللوجستيات بالاكاديميه العربيه للعلوم والتكنولوجيا، عن بدء التسجيل بدورة الحصول علي الشهاده الاحترافيه لسائقي النقل البري “iru” ، والتي تقدم من قبل الاتحاد الدولي للنقل البري بسويسرا.

وكشف من جانبه المهندس مدحت القاضي رئيس مجلس إدارة الشعبه، أن الدورة هي الأولي من نوعها بمصر وأفريقيا، حيث سيتم عقد فاعليات الدورة النظريه بمقر الاكاديمية، فيما تستهدف الدوره عدداً من المواد علي رأسها هيكل السياره والتكنولوجيا، وفك وتركيب توصيلات الشاحنات وتأمين الحمولات، والقيادة العقلانية والدفاعية، واللوائح والتطبيقات وخدمه العملاء، مشيرا إلي أن الشعبه تستهدف تطوير القطاع في عديد المجالات التي تصب في صالح قطاع النقل الدولي.

وثمن القاضي، الدور الهام الذي تقوم به الاكاديميه العربيه للعلوم والتكنولوجيا في خلق تعاون مثمر مع الشعبه في المساهمه في تطوير المتقدمين للدورة، ودور ممثلي كليه النقل الدولي في تحقيق المرجو من الدورة ودعم الأفكار البناءة لدعم قطاع النقل الدولي وتطوير آليات النقل بمصر وأفريقيا نظراً لأن الدورة هي الأولي من نوعها بمصر وأفريقيا.

و من ناحيتة أضاف منصور البوريك رئيس لجنة النقل البري بشعبه خدمات النقل الدولي واللوجستيات، أن شركات النقل البري سوف تدفع بعدد من سائقيها المحترفين لحضور الدورة لأن الطلب علي النقل البري الدولي يتزايد بشدة في الأونة الأخيرة و خاصة الي السودان و دول الخليج علي خلفية قلة الفراغات البحرية و ارتفاع النولون البحري،في مضيفاً، الدورة تعتبر استكمالا لجهد الدولة لتطوير المنظومة اللوجستية وانضمام مصر إلي اتفاقية التير.

وأضاف خبراء بمجال النقل البري، أن الدورة مميزة لانها اول دفعة سائقين من مصر وعلى أرض مصر والمدربين مصريين يتم اعتمادهم من الاتحاد الدولى للنقل الطرقى IRU و هو نجاح يحسب لمنظومة النقل بصفة عامة، فيما كانت شعبه خدمات النقل الدولي واللوجستيات بالغرفه التجاريه بالاسكندريه، قد انهت من اسبوع دورة الكفاءة لمديرين النقل، فيما تستهدف مجهودات الشعبه في التوصل لحل لمنظومة ضمانات العبور المعمول بها بموجب الدفاتر المدفوعة مقدما، عن طريق اصدار تعليمات دفتر النقل البري الدولي و التي لم يتم انهائها حتي الأن لعدم الوصول الي اتفاق مع مصلحة الجمارك، فيما يأمل مجلس اداره شعبه خدمات النقل الدولي واللوجستيات إلي التوصل لصيغة لانهاء هذا الأمر قبل نهاية العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: