آخر الأخبارأسواق وصناع

مركز إيدج للابتكار يستعرض دور العاصمة الإدارية كنموذج للمدن المستدامة

نظم مركز إيدج للابتكار التابع لشركة راية للمباني الذكية -إحدى شركات راية القابضة للاستثمارات المالية-، ندوة بعنوان “العاصمة الإدارية ومستقبل المدن الذكية” بمشاركة عدد من كبار المسئولين بوزارة الإسكان وشركات التطوير العقاري العاملة في العاصمة وخبراء في الاستشارات الهندسية والتسويق.

وتأتي الندوة في إطار خطة مركز إيدج للابتكار لإلقاء الضوء علي التحديات التي تواجه الاقتصاد المصري في مختلف القطاعات حيث يمثل مجمع أعمال تجاري وبيئة عمل داعمة وديناميكية لكبار أصحاب الأعمال وكذلك الشركات الصغيرة والناشئة.

ويوفر المركز مقارًا للعمل مجهزة على أعلى مستوى. ويضم المركز مكاتب مجهزة، وغرف اجتماعات وتدريب، وقاعة مؤتمرات، ويُدار المركز وفق أحدث التقنيات مما يضمن تحقيق أعلى أداء.

وتضمنت الندوة حلقة نقاشية بين مسئولي وزارة الإسكان ومطوري العاصمة الإدارية والخبراء من مختلف القطاعات واستعراض تجاربهم وخبراتهم التي اكتسبوها خلال مشاركتهم في هذا المشروع القومي العملاق ودورهم في تقديم حلول فاعلة وهادفة ساعدت علي جعل العاصمة الإدارية نموذجا للمدن الذكية.

وأكد المشاركون أن العاصمة الإدارية الجديدة تمثل نموذجا للمدن الذكية بكافة المقاييس، مؤكدين أن الرقمنة أصبحت مفهومًا متزايد الأهمية في قطاع الإنشاءات والتنمية العقارية المصري، في ظل اتجاه الدولة لزيادة المشروعات العقارية والقومية المستدامة التي تعتمد على التقنيات الذكية واستدامة التنمية والبنية التحتية المعلوماتية، في إطار جهود الدولة للتحول الرقمي في مصر وتطلعها نحو إنشاء المدن الذكية لاستيعاب الزيادة السكانية.

وتعد العاصمة الإدارية الجديدة، أحد أبرز تلك المدن الذكية، وحجر أساس في بناء الجمهورية الجديدة حيث تقام على مساحة 170 ألف فدان، وتتضمن أطول برج في إفريقيا، ومركزا للمال والأعمال وحيا حكوميا، وأكبر مبنى برلمان في الشرق الأوسط، كما تمثل نموذج حقيقي للتخطيط العمراني البيئي المستدام، كعاصمة مصر المستقبل، ومثال حقيقي لمدينة مستدامة ضمن توجه الدولة نحو إعلان مدن مصر مدنا مستدامة للأجيال القادمة، حيث أُطلق مؤخراً على العاصمة الإدارية الجديدة لقب أفضل مشروع تنمية مستدامة في العالم العربي لعام 2021.

بُنيت العاصمة بهدف تخفيف الازدحام ، وستضم أكثر من 20 مليون مواطن بالإضافة إلى الوافدين الدوليين. ستشهد المدينة المجهزة بالكامل عمليات نقل ضخمة ، من التحركات المحلية إلى الخطط المتداخلة لنقل موظفي الدولة إلى المقرات الحكومية الجديدة.

وعلق أحمد إبراهيم، الرئيس التنفيذي لشركة راية للمباني الذكية، قائلًا: “يأتي تنظيم الندوة بهدف تبادل الخبرات والمعلومات وتوفير فرصة للاطلاع على الخبرات في العاصمة الإدارية باعتبارها أيقونة المشروعات القومية وتحظي باهتمام خاص من القيادة السياسية”.

كما أشاد ابراهيم بخطط الحكومة المصرية لبناء المدن الذكية، والتحول الذكي والرقمي في مشروعات البنية التحتية لافتا الي أن تلك المشروعات، وعلى رأسها العاصمة الإدارية الجديدة، توفر حلولا مناسبة لمشكلة السكن كما إنها تدعم خطط الدولة في التنمية المستدامة في إطار استعدادها لمؤتمر المناخ COP 27.

وجدير بالذكر أن مركز إيدج للابتكار – Edge Innovation Center، الكائن بجاليريا 40 في مدينة الشيخ زايد يمثل مجمع أعمال تجاري وبيئة عمل داعمة وديناميكية لكبار أصحاب الأعمال وكذلك الشركات الصغيرة والناشئة. ويوفر المركز مقارًا للعمل مجهزة على أعلى مستوى. ويضم المركز مكاتب مجهزة، وغرف اجتماعات وتدريب، وقاعة مؤتمرات، ويُدار المركز وفق أحدث التقنيات مما يضمن تحقيق أعلى أداء وإنتاجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: