آخر الأخباراقتصاد

وزيرة التجارة والصناعة تبحث مع وفد الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي توسيع استثماراتها في السوق المصري

 

كتبت – عزة يوسف

 

أكدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة , حرص الوزارة على تعزيز التعاون مع كافة المؤسسات والكيانات الاستثمارية العربية وترجمته لمشروعات انتاجية ملموسة تصب في مصلحة الاقتصاد المصري وتسهم في خلق المزيد من فرص العمل وتوفير سلع ومنتجات وطنية بجودة عالية واسعار تنافسية، مشيرةً الى ان الوزارة تقدم كافة اوجه الدعم لكافة المشروعات الاستثمارية العربية والعالمية لبدء استثمارات فعلية لها بالسوق المصري والاستفادة من الفرص الاستثمارية الضخمة المتاحة وكذا الحزم والبرامج التحفيزية التي توفرها الدولة للمستثمرين خلال المرحلة الحالية.
جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذي عقدته الوزيرة مع محمد بن عبيد المزروعي رئيس الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي والوفد المرافق له والذي استعرض عدد من المشروعات الحالية والمستقبلية للهيئة في مصر.
وقالت الوزيرة ان الخطط التوسعية للمؤسسة في السوق المصري تعكس ثقتها الكبيرة في اهمية وجدوى الاستثمار في مصر باعتبارها أحد أهم الاسواق بمنطقة الشرق الاوسط، مشيرةً الى ترحيب الحكومة بالمشروعات الجديدة التي تدرس الشركة انشائها بالسوق المصري خلال المرحلة المقبلة في مجالات انتاج الاجبان وتصنيع وتعليب التونة والفاصوليا والاستزراع النباتي والسمكي بالاضافة الى انتاج الذرة وفول الصويا وتقاوي البطاطس والمحاصيل الاستراتيجية فضلاً عن الخدمات اللوجيستية
ومن جانبه اكد محمد بن عبيد المزروعي رئيس الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي ان مصر تعد احدى الدول الرئيسية المستهدفة لتوسيع انشطة ومشروعات الهيئة بها خلال المرحلة المقبلة، مشيراً الى ان مشروعات الهيئة في الدول العربية تستهدف تحقيق الامن الغذائي العربي من خلال تحقيق تنمية زراعية مستدامة في الوطن العربي
واشار الى ان اهم القطاعات الاستثمارية الحالية للشركة تتضمن قطاع التصنيع الزراعي بنسبة 48% وقطاع الانتاج الحيواني بنسبة 25% وقطاع الانتاج النباتي بنسبة 23% وقطاع الخدمات بنسبة 4% ، مشيراً الى ان استراتيجية الشركة لعام 2021-2025 تتضمن التوسع في عدد من القطاعات الانتاجية الرئيسية تشمل التوسع الانتاجي والصناعي والخدمات اللوجسيتية وخدمات القطاع الزراعي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: