آخر الأخبارطاقة

الملا: توسعات غير مسبوقة بميناء الحمراء البترولي بساحل البحر المتوسط

كتب: إسلام موسى

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، اليوم أن تطوير الموانئ البترولية التخصصية تعد جزءا من استراتيجية الوزارة لتحويل مصر لمركز إقليمى لتجارة وتداول البترول والغاز، مضيفا أن ميناء الحمراء البترولي على ساحل البحر المتوسط يعد أهم ركائز هذه الموانئ.

وأشار الملا خلال رئاسته للجمعية العامة لشركتى بترول الصحراء الغربية (ويبكو) المسئولة عن إدارة الميناء وبدر للبترول، إلى أنه جار العمل على إنشاء التوسعات الجديدة بالبنية الأساسية لميناء الحمراء البترولي، وذلك لخدمة منظومة المركز الاقليمي لتداول وتخزين وتجارة البترول في مصر.

وشدد وزير البترول، على ضرورة الالتزام بالبرامج الزمنية المحددة للمشروعات الجديدة والمشروعات الجارى تنفيذها بالميناء والمتابعة المستمرة للعمل على اذالة اى معوقات في هذا المجال.

ومن جانبه استعرض المهندس إبراهيم مسعود رئيس الشركة، أهم المشروعات الحالية ونتائج الاعمال، مشيرًا الى أن التوسعات الجديدة لمنطقة ميناء الحمراء علي مساحة 120 فدان، كما تضم انشاء مستودعي تخزين جديدين رقم 9,10 بالميناء اضافة الى التسهيلات الخاصة بالمستودعين، وجارى حاليًا اعداد الدراسات الهندسية للمشروع بواسطة المقاول العام شركة بتروجت.

وأوضح مسعود، أن الميناء نجح في استقبال وتداول 82 مليون برميل زيت خام على مدار العام بمتوسط 225ألف برميل يوميًا. لافتا الى أنه تم مؤخراً تشغيل مستودع جديد وهو المستودع رقم 7 بالميناء فى مارس الماضى ليسهم في زيادة سعة التخزين بالميناء بنسبة 40% لتصل 2,13 مليون برميل، وجار حاليًا انجاز أعمال المستودع رقم 8 حيث يعد هذين المستودعين البالغ تكلفتهما الاستثمارية 64مليون دولار محورًا رئيسيًا فى تطوير قدرات الميناء.

كما استعرضت الجمعية العامة لشركة بدر للبترول نتائج أعمال حقل بترول بدر -1 بالصحراء الغربية والذى تشرف ويبكو علي تشغيله، حيث وجه المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بالاستمرار في تكثيف أعمال البحث والاستكشاف وحفر آبار استكشافية جديدة بهدف زيادة معدلات الإنتاج البترولى وبما يعزز من مساهمة الشركة وتنافسيتها كشركة مصرية بالكامل تعمل في أنشطة البحث عن البترول والغاز، مشددًا على أهمية تطبيق الإجراءات الاحترازية في موقع الإنتاج للحفاظ على سلامة العاملين.

وقال الملا، إن إجمالي حقل بدر خلال العام 2020/2021 مليون ونصف المليون برميل، وتم حفر 6 آبار جديدة ساهمت في زيادة احتياطيات الحقل الي نحو 17,25مليون برميل، وتم الانتهاء من مشروعات لزيادة قدرات التسهيلات الانتاجية وسعات التخزين بالموقع والتي تخدم ايضا عدد من شركات الانتاج الاخري بالصحراء الغربية فى إطار التكامل والاستغلال الامثل للبنية الأساسية بالمنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: